تابعونا على :
الخميس 6/8/2020
العراق لن يقر موازنة ٢٠٢٠
34115.jpg - 700*467 - 55 KB
العراق لن يقر موازنة ٢٠٢٠
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم


 

رئيسا الجمهورية والوزراء يبحثان أسعار النفط وجائحة "كورونا".. والكاظمي يتعهد: وضعنا الخطط لتجاوز الأزمات

 

 

العراق لن يقر موازنة ٢٠٢٠

 

 

أنباء المستقبل / عادل اللامي :- 

 

 

أكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، أاليوم الاحد، أهمية العمل على تجاوز التحديات التي يمرّ بها البلد، وذلك في أول جلسة لمجلس الوزراء بعد اكمال الكابينة الوزارية، فيما استبعد وزير المالية إقرار موازنة ٢٠٢٠.

وقال المكتب الاعلامي لرئاسة الوزراء ، إن "رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي وخلال الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء بارك للوزراء الجدد تصويت مجلس النواب عليهم"، مؤكداً أنه " بعد إكمال الكابينة الوزارية نبدأ بالخطوات العملية، كفريق واحد، لتجاوز التحديات التي يمرّ بها البلد". 

وأشار الكاظمي إلى أن "البلد يمرّ بأزمات وتحديات كبيرة في الجانب المالي وجائحة كورونا وانهيار أسعار النفط وغيرها، ووضعنا الخطط لتجاوزها، وهذا ما يتطلب التعاون من قبل الجميع مع الحكومة لوضع البلد في الطريق الصحيح"، لافتاً إلى أن "سوء النظام الإداري عرقل العديد من المشاريع، ونعمل جاهدين على إصلاحه". 

بدوره، استبعد وزير المالية الجديد علي علاوي إقرار موازنة العام الحالي 2020، كاشفاً عن بدء التحضير لموازنة العام المقبل، فيما اشار الى سعيه الاقتراض من البنك الدولي لمعالجة الازمة المالية.

وقال علاوي في مؤتمر صحفي عقده، "نستبعد إقرار موازنة عام ٢٠٢٠ ونعمل على التحضير لموازنة عام ٢٠٢١"،

واضاف وزير المالية في مؤتمره الذي عقده، عقب الجلسة الاستثنائية لمجلس الوزراء المخصصة لمناقشة الاصلاح المالي والاقتصادي، "نعمل على الاقتراض من البنك الدولي لمعالجة الأزمة المالية"، مؤكدا ان العراق "بحاجة إلى ٧ ونصف ترليون دينار للنفقات التشغيلية".

واكد علاوي ان "اتفاق منظمة اوبك بتخفيض الانتاج النفط عاد على العراق بفائدة رغم تخفيض الانتاج الذي ادى الى ارتفاع اسعار النفط الى ثلاث اضعاف"، مشير الى ان "زيارته الى المملكة العربية السعودية ودولة الكويت كانت زيارة اقتصادية بحته لتطوير العلاقات وجلب الاستثمارات لرجال الاعمال هناك الى العراق".

ولم تتمكن الحكومة السابقة برئاسة عادل عبد المهدي من اقرار موازنة العام 2020 بعد استقالتها وتحولها الى حكومة تصريف اعمال اثر الاحتجاجات الشعبية التي انطللق منذ تشرين الاول 2019.

وتأثر العراق بانخفاض اسعار النفط عالميا بعد ازمة تفشي فيروس كورونا، وسط تحذيرات من عجز كبير قد يلحق الاذى بالموازنة العامة.

إلى ذلك، بحث رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي مع رئيس الجمهورية برهم صالح، عدداً من القضايا، وتنفيذ البرنامج الحكومي. 

وذكر بيان صدر عن مكتب الكاظمي أن الأخير "استقبل رئيس الجمهورية، الدكتور برهم صالح، وجرى خلال اللقاء مناقشة عدد من القضايا الأساسية". 

وهنأ صالح - بحسب البيان - "رئيس الوزراء بمناسبة استكمال الكابينة الوزارية، لتنفيذ برنامجه الحكومي الذي صوّت عليه البرلمان، وبذل أقصى الجهود لتقديم الخدمات للمواطنين". 

واضاف أنه "بحث رئيسا مجلس الوزراء والجمهورية آخر مستجدات الأحداث على الصعيد الداخلي، والأوضاع الاقتصادية والأمنية، والخطوات الواجب اتخاذها في ظل التحديات التي تواجه البلد بسبب جائحة كورونا، وتدهور أسعار النفط العالمية". 

وتابع، "وتم التأكيد على أن الحكومة ستوظّف كلّ إمكانياتها من أجل الارتقاء بالواقع الخدمي للمواطنين، ومواجهة الفساد والكشف عن مكامنه، وبما يحقق تطلعات المواطنين في تحقيق الإصلاح المنشود في كلّ مفاصل الدولة .

 

ع.أ


رابط المحتـوى
http://mustakbal.net/content.php?id=16529
عدد المشـاهدات 196   مرات التحميـل 19   تحميـل هذا اليوم 0   تاريخ الإضافـة 07/06/2020 - 23:28   آخـر تحديـث 05/08/2020 - 13:07   رقم المحتـوى 16529
محتـويات مشـابهة
محافظ بغداد يعلن ادراج وزارة المالية رواتب المعينين الجدد على ملاك التربية ضمن موازنة
العراق يعلن لـ"أوبك +" التزامه الكامل بخفض الانتاج النفطي
التجارة تعلن تسويق قرابة الـ3 ملايين طن من الحنطة والعراق سيكون رائدا بانتاجها
أقر "حزمة استضافات" لكشف تأخير الرواتب .. البرلمان يلزم الحكومة بإرسال الموازنة خلال الشهر الجاري
نتائج عمليات أبطال العراق (نصر السيادة) في يومها الثاني
السياسية
الإقتصادية
الأمن
رياضة
ملفات
ثقافة وفنون
محليات
منوعات
عربية ودولية
الإعلانات
معرض الصور
الفيديو

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

الإدارة ‎07709670606
الإعلانات 07706942363