تابعونا على :
الخميس 18/7/2019
متهم يعترف باغتصاب فتيات من خلال استدراجهن بنشر اعلانات "عمل" على الفيس بوك
متهم يعترف باغتصاب فتيات من خلال استدراجهن بنشر اعلانات "عمل" على الفيس بوك
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

 

 

أنباء المستقبل / بغداد :- 

 تسبب اعلان وهمي عن صالون حلاقة ببغداد بايقاع نساء بفخ الابتزاز وادى لاختطاف البعض منهم واغتصاب اخريات.

وقال قاضي التحقيق المختص بنظر قضايا مركز شرطة الغزالية في محكمة تحقيق الكرخ إن "احد المتهمين إعترف أمامه بقيامه باستدراج النساء من خلال مواقع التواصل الاجتماعي حتى ينتهي بهم الحال في احد المناطق المقطوعة ليقوم بخطفهن واغتصابهن وسرقة أموالهن".

من جانبه سرد المتهم احمد أمام قاضي التحقيق قصة ارتكاب الجرائم ألاربعة قائلاً "كنت بالبداية اقوم بكتابة قصص مفتعلة وكاذبة وانشرها من خلال مواقع التواصل الاجتماعي وتحديدا الفيس بوك في صفحات وهمية أيضا نقوم بإنشائها، وكانت أولها صفحة صالون حلاقة نسائي نشرت فيه إعلانا انه بحاجة إلى عاملات للعمل"، مبيناً أنه "من خلال هذا الإعلان باتت تردني الكثير من الرسائل لنساء من مختلف الأعمار يطلبن العمل بهذا صالون الوهمي ولكن انا كنت حاول ان يكون اختيار إحداهن على أن تكون ذات حاجة كبيرة جدا لهذا العمل وتكون معرفتي بهذه التفاصيل من خلال الحديث معهن والتواصل من خلال الاتصال بكثرة وتكوين علاقة بتحديد الموعد والمكان".

واكد احمد قائلا إن "المرة الأولى كنت اريد انشاء علاقة وليست لدي أي نية للعبث مع فتاة او ارتكاب جريمة، ولكن عندما طلبت منها ان نلتقي كانت الموافقة جاهزة على الفور وبدأنا بتحديد الموعد والمكان والاختيار كان المنصور عند وقت الظهر".

واكمل المتهم: "التقينا بالفعل في احد الاماكن بحجة اني ساقوم بايصالها الى الصالون لاختبار مهارتها لهذا العمل"، مضيفاً "بعد ان التقينا عرضت عليها ان نجلس في مكان لتناول الغداء وبالفعل جلسنا ما يقارب الساعتين وبعدها طلبت مني ان نذهب الى الصالون وبهذا الوقت توجهنا الى منطقة الغزالية التي من المفترض ان يكون الصالون فيها وتجاوزت مدخل المنطقة باتجاه الخط السريع، ثم سالتني الى اين قلت لها الى احد الاصدقاء لكي اخذ منه مبلغا من المال ولن نتاخر".

واردف قائلاً: "اتجهنا ونحن نتبادل الحديث في مختلف المواضيع الى ان وصلنا الى منطقة ابو غریب وانا أرى أن الشارع أصبح خاليا من المارة فقمت بدخول احد الشوارع الفرعية الى ان وجدت مكانا شبه خال من الناس فقمت بالاعتداء عليها واغتصابها وسرقة الهاتف الجوال والمبلغ المالي الذي بحوزتها حتى لا تقوم بملاحقتي".

واستذكر احمد بعد التجربة الأولى هذه بحوالي شهرين "قمت بتنفيذ العملية نفسها، ولكن بصفة اخرى بعد أن أغلقت الصفحة القديمة واستمر الحال للمرة الثالثة وفي المكان نفسه"، لافتا إلى أن "النساء كن من مختلف مناطق بغداد".

وكشف، "في المرة الرابعة كانت مدبرة لي من قبل أحد أفراد عائلة الفتاة الثالثة فبعد العملية لم اقم بتغيير صفحة الفيس بوك، وبالفعل جرى السيناريو نفسه الى ان تم القاء القبض علي وانا متلبس بمحاولة اغتصاب".

بدوره، اكد قاضي التحقيق في محكمة استئناف الكرخ أن "المتهم اعترف في مراحل التحقيق الابتدائي والقضائي وأوراقه قيد الإرسال إلى محكمة ابتزاز الفتيات کي ينال قصاصه العادل.

ع.أ

 

رابط المحتـوى
http://mustakbal.net/content.php?id=10150
عدد المشـاهدات 172   مرات التحميـل 0   تحميـل هذا اليوم 0   تاريخ الإضافـة 09/01/2019 - 14:58   آخـر تحديـث 16/07/2019 - 05:03   رقم المحتـوى 10150
محتـويات مشـابهة
جرائم "داعش" على الطاولة الدولية: هل ينصف العالم العراق؟
العراق والكويت يتفقان على تشكيل أربع لجان تتعلق بـ 4 مجالات
وزير الكهرباء يؤكد بأن من يقوم بالتجاوز على شبكات الطاقة يوضع في خانة المخربين
رئيس الوزراء يوافق على عقد جلسة طارئة في البصرة
القبض على 45 مخالفاً لقانون الاقامة في بغداد
السياسية
الإقتصادية
الأمن
رياضة
ملفات
ثقافة وفنون
محليات
منوعات
عربية ودولية
الإعلانات
معرض الصور
الفيديو
السماء صافية
بغداد 44 مئويـة

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

الإدارة ‎07709670606
الإعلانات 07706942363