تابعونا على :
السبت 25/11/2017
مع اقتراب تحرير "راوة".. الحكومة تعتزم إطلاق استعراض عسكري واحتفالات في الساحات العامة ببغداد والمحافظات
مع اقتراب تحرير "راوة".. الحكومة تعتزم إطلاق استعراض عسكري واحتفالات في الساحات العامة ببغداد والمحافظات
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

 

مع اقتراب تحرير "راوة".. الحكومة تعتزم إطلاق استعراض عسكري واحتفالات في الساحات العامة ببغداد والمحافظات

العراق يتجهز لـ"احتفال الكبير" بالنصر الكامل

أنباء المستقبل / عادل اللامي:-

بالتزامن مع اقتراب النصر الكامل على تنظيم "داعش" وإنهاء وجوده في الأراضي العراقيّة كافّة، كشفت مصادر في الأمانة العامة لمجلس الوزراء عن بدء تحضيرات حكومية واسعة في بغداد وباقي مدن ومحافظات البلاد لاحتفالات واسعة، بمناسبة تحرير كامل الأراضي العراقية من سيطرة تنظيم "داعش" الإرهابي، بعد 43 شهراً من معارك خاضتها القوّات الأمنية بجميع صنوفها.

ويتزامن هذا التحضير مع تحقيق القوات الأمنية تقدما واضحاً في المحورين الغربي والجنوبي من مدينة راوة على نهر الفرات، آخر معاقل تنظيم "داعش" في العراق، حيث أعلن جنرال عسكري  عن تحرير القوات العراقية مناطق الخور والبلالية وجزانية والحسانية من مدينة راوة، والوصول إلى مشارف شارع الكورنيش في المدينة على الكتف الأيمن لنهر الفرات.

وأوعزت الحكومة العراقية، بحسب المصادر، بالتحضير لاحتفالات واسعة تكون بغداد المركز فيها، فضلا عن باقي المحافظات، بمناسبة تحرير كامل المدن العراقية، في رسالة واضحة إلى دول العالم إلى أن العراق شهد تعافياً واضحاً في العامين الأخيرين رغم الخسائر المادية الكبير التي تكبدها، والتي قدرها رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بحوالي 100 مليار دولار.

ووفقاً للمصادر، فإن الحكومة تعتزم تنظيم استعراض لقوات الجيش وباقي التشكيلات المسلحة، من بينها الحشد الشعبي وقوات العشائر وسط العاصمة في ساحة التحرير، أو ساحة الفردوس، إذ تقول المصادر أن قرار تنظيم الاستعراض العسكري لم يتم الاتفاق عليه إلى الآن.

وأكدت المصادر أن الحكومة تعتزم نشر شاشات في الساحات الرئيسية لبثّ الأغاني الوطنيّة، فضلاً عن التفكير باعتبار يوم الاحتفالات عطلة.

وتسبب احتلال تنظيم "داعش" لمدن عراقية، في حزيران عام 2014، في مقتل نحو 200 ألف عراقي مدني، فضلا عن خسائر مالية فاقت المائة مليار دولار، بحسب رئيس الوزراء العراقي، حيث شمل الدمار 43 مدينة عراقية، بينها 10 مدن كبيرة، كالموصل وتكريت والفلوجة والرمادي وهيت، بينما ما زال مصير الآلاف من المختطفين مجهولا حتى الآن، حيث تجاوز عددهم أكثر من 11 ألف شخص تم اختطافهم على يد تنظيم "داعش".

في هذه الأثناء، قال العقيد الركن محمد عبد الرحمن، من قيادة عمليات البادية والجزيرة، إن "القوات العراقية قد تحتاج بين يومين إلى ثلاثة لتحرير مدينة راوة"،

وأضاف أن "المدينة لا يوجد بها أكثر من 300 مسلح من داعش، لكن هناك عائلات يحتجزهم ونحاول أن نحقق تحريرا نظيفا بالمدينة".

وأكد عبد الرحمن أن "تحرير راوة يعني انتهاء احتلال داعش للمدن العراقية، لكن هناك مساحات في الصحراء تأكد لنا وجوده فيها، لذا ستكون هناك حملة كبيرة من الجيش بعد ذلك بالتزامن مع حملة إغلاق الحدود، التي سترتبط بمجريات المعارك الحالية في مدينة البوكمال السورية".

بالمقابل، اكدت اللجنة المركزية لتعويض المتضررين جراء العمليات الحربية والاخطاء العسكرية والعمليات الإرهابية في الأمانة العامة لمجلس الوزراء استلام أكثر من ألف معاملة خاصة بالمواطنين المتضررة ممتلكاتهم في محافظة الانبار.

وذكر بيان للأمانة العامة تلقت "أنباء المستقبل" نسخة منه، ان "اللجنة المركزية استلمت 1050 معاملة خاصة بالمواطنين المتضررة ممتلكاتهم نتيجة العمليات الإرهابية والاخطاء العسكرية من أهالي محافظة الانبار"، مبينا ان "اللجنة قامت بتوزيع هذه المعاملات على فرق التدقيق في اللجنة لغرض تدقيقها اوليا وتهيئتها للنظر فيها من قبل رئيس وأعضاء اللجنة المركزية لإصدار القرار النهائي بشأنها".

واكد ان "هناك توجيه من قبل الأمانة العامة لمجلس الوزراء ورئيس اللجنة المركزية لتعويض المتضررين بضرورة الإسراع في انجاز معاملات المتضررة ممتلكاتهم لرفع جزء من الضرر الذي لحق بالمواطنين نتيجة العمليات الإرهابية والاخطاء العسكرية".

ودَعت "اللجنة المركزية لتعويض المتضررين، المواطنين المتضررة ممتلكاتهم نتيجة العمليات الارهابية في المحافظات المحررة الى مراجعة اللجان الفرعية لغرض ترويج المعاملات التعويضية عن الضرر الذي لحق بهم.

ع.أ

رابط المحتـوى
http://mustakbal.net/content.php?id=4911
عدد المشـاهدات 55   مرات التحميـل 0   تحميـل هذا اليوم 0   تاريخ الإضافـة 12/11/2017 - 19:02   آخـر تحديـث 24/11/2017 - 01:01   رقم المحتـوى 4911
محتـويات مشـابهة
الشركة العامة للنقل البحري تختتم اعمال مذكرة التفاهم ومحضر الاتفاق مع الشركة العراقية - الفيتنامية
العطواني يناقش مع مدير عام دائرة تعويضات شهداء العمليات الارهابية والاخطاء العسكرية سبل الاسراع في انجاز معاملات الشهداء
محافظ بغداد يتفق على فتح افاق التعاون مع الحكومة الايطالية من خلال تمويل المشاريع الخدمية
الإعمار تعلن إنجاز نحو 2000 دفعة إقراضية في بغداد والمحافظات
بارزاني يعلن "التوافق" على "عدم التقسيم" والحوار مع بغداد.. والتغيير ترد بثلاثة شروط لضمان بقاء الحكومة
السياسية
الإقتصادية
الأمن
رياضة
ملفات
ثقافة وفنون
محليات
منوعات
عربية ودولية
الإعلانات
معرض الصور
الفيديو
سماء صافية
بغداد 10 مئويـة

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

‎07709670606

     07801969233