تابعونا على :
السبت 29/2/2020
ساحات التظاهر تذهب باتجاه التصعيد
ساحات التظاهر تذهب باتجاه التصعيد
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

 

مهلة الناصرية تنتهي دون تحقيق المطالب وقطع شوارع في الوسط والجنوب.. والعتبة العباسية ترى فاعلية باتساع الحراك وتحذر من العنف

 

 

ساحات التظاهر تذهب باتجاه التصعيد

 

 

أنباء المستقبل / عادل اللامي  :- 

 

 

شهدت احتجاجات العراق، أليوم الأحد، تصعيداً في العاصمة بغداد والمحافظات الجنوبية، رافقه قطع طرقات وجسور وإغلاق جامعات ومدارس ومؤسسات، فيما جابت تظاهرات واسعة شوارع البصرة، مطالبة بمحاكمات عادلة لقتلة المتظاهرين، وتشكيل حكومة جديدة مستقلة بعيدة عن هيمنة الأحزاب.

ولجأت قوات الأمن إلى استخدام القوة لتفريق الاحتجاجات، إلا أنها فشلت بسبب أمواج المتظاهرين، الذين تدفقوا على ساحات التظاهر بشكل مستمر.

وفي اليوم الأخير للمهلة التي منحها متظاهرو مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار للسلطات للاستجابة لجميع مطالب المتظاهرين، توسعت رقعة الاحتجاجات في بغداد لتشمل مناطق جديدة قريبة من ساحة التحرير هي ساحتا الطيران وقرطبة، وتجمعات التظاهر السابقة في ساحتي الوثبة والخلاني، وجسري الجمهورية والسنك.

وقطع المتظاهرون طريق محمد القاسم الذي يعد الطريق الرئيس الذي يربط مناطق شرقي بغداد، كما أحرقوا إطارات السيارات في عدد من الطرق الفرعية والتقاطعات، على الرغم من استخدام القوات الغاز المسيل للدموع، إلا أنها لم تتمكن من فض الاحتجاجات التي تسببت بشلل في حركة السيارات بمناطق وسط العاصمة.

وفي محافظة النجف الجنوبية، قطع المتظاهرون معظم الطرق والجسور عبر حرق الإطارات كما أغلقوا معظم الدوائر الحكومية والمدارس في المحافظة للضغط على الحكومة لتلبية مطالبهم، حيث قاموا بإقفال أبواب الادارات والمؤسسات الحكومية باللحام الحديدي مؤكدين انه بداية للتصعيد. فيما قام محتجون بتسهيل مرور سيارات الاسعاف والجنائز والزائرين والحالات الطارئة على الرغم من قطع الطرق.

وفي الناصرية مركز محافظة ذي قار تم قطع الطرقات والجسور وتوقف الادارات عن العمل مع اضراب شامل للطلبة، كما خرج المئات من المتظاهرين في كربلاء مطالبين بالاصلاح الشامل.

وفي محافظة الديوانية قام عناصر بزي مدني باطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين بالقرب من مبنى المنتجات النفطية في مدينة الديوانية مركز المحافظة.

أما في محافظة بابل، وعاصمتها الحلة، فقد احتشدت ساحة الاعتصام بوسطها بالمتظاهرين والاف الطلبة المضربين. كما خرج الاهالي في العمارة مركز محافظة ميسان الجنوبية متظاهرين تضامنا مع طلبتها.

واضافة لذلك انضمت محافظة البصرة الى المهلة التي حددتها الناصرية للقوى السياسية وهددت بموجبها بقطع الطرق الرئيسية مع بغداد ما لم تتم الاستجابة لمطالب المتظاهرين وفي مقدمتها تشكيل حكومة بعيداً عن المحاصصة والتحقيق في مقتل المتظاهرين لا سيما في محافظات الجنوب.

ويسود القلق اوساط الشعب العراقي من تصاعد الاحتجاجات وسط عدم اهتمام حكومي على الرغم من دخولها شهرها الرابع.

بدورها، ذكّرت العتبة الحسينيةبماقالته المرجعية الدينية العليا باحدى خطبها في كانون الأول الماضي بأن الحراك اذا اتسع مداه سيكون وسيلة فاعلة للضغط على من بيدهم السلطة لإفساح المجال لإجراء اصلاحات حقيقية في إدارة البلد، مشترطة عدم انجراره لأعمال العنف والفوضى والتخريب.

وقالت العتبة الحسينية في منشور على موقع "الأئمة الإثني عشر" التابع لها، "نذكّر بما قالته المرجعية بتاريخ ٠٦/١٢/٢٠١٩ بأنه "لا شك في أنّ الحراك الشعبي اذا اتسع مداه وشمل مختلف الفئات يكون وسيلة فاعلة للضغط على من بيدهم السلطة لإفساح المجال لإجراء اصلاحات حقيقية في إدارة البلد".

وأضافت، "لكن الشرط الاساس لذلك هو عدم انجراره الى أعمال العنف والفوضى والتخريب، فانه بالإضافة الى عدم المسوغ لهذه الأعمال شرعاً وقانوناً ستكون لها ارتدادات عكسية على الحركة الاصلاحية ويؤدي الى انحسار التضامن معها شيئاً فشيئاً .

 

ع.أ

رابط المحتـوى
http://mustakbal.net/content.php?id=14595
عدد المشـاهدات 70   مرات التحميـل 0   تحميـل هذا اليوم 0   تاريخ الإضافـة 19/01/2020 - 20:03   آخـر تحديـث 29/02/2020 - 10:13   رقم المحتـوى 14595
محتـويات مشـابهة
خوفاً من"كورونا"..محافظ ميسان يهدد بـ"التصعيد" في حال عدم غلق منفذ الشيب
التجارة تقترح إقامة معرض بغداد في نيسان بعد تأجيله بسبب التظاهرات
إعادة فتح الطريق من ساحة الخلاني باتجاه تقاطع الحضرة القادرية
وزير الاعمار يحمل مندسين في التظاهرات تأجيل إفتتاح مشروع ماء البصرة
الدفاع تصدر بيانا حول الأحداث التي رافقت التظاهرات مؤخرا وتوضح مهام قواتها
السياسية
الإقتصادية
الأمن
رياضة
ملفات
ثقافة وفنون
محليات
منوعات
عربية ودولية
الإعلانات
معرض الصور
الفيديو

العراق - بغداد - عنوان المستقبل

almustakball@yahoo.com

الإدارة ‎07709670606
الإعلانات 07706942363